الانتخابات وتغير الواقع المؤلم

  • 28 - 05 - 2021
  • 612
هل ان الانتخابات تغير او تساهم في تغيير الواقع المؤام ؟

الكل اليوم ينتظر  السبيل للخلاص من الواقع المؤلم الذي يحيط بالبلاد و العباد ، و واقع الحال فرض السبيل الوحيد المطروح امام الشعب هي ( الانتخابات ) ، ولكن هل توجد للانتخابات قيمة و تكون محققة لديمقراطية المصنعة  بدون مجتمع واعي و ذات شعور بالمسؤولية اتجاه ماضيه و حاضره و مستقبله ؟

من المؤكد ان عدم الشعور بالمسؤولية سواء على الصعيد الفرد او المجتمع ، و الحرص بعقيدة و ايمان بتغيير الواقع المظلم ، لن تكون للانتخابات اي قيمة تذكر ، بل العكس ستكون الغطاء القانوني الجديد الذي سنوفره للفاسدين ليكملوا مسيرة فسادهم و دمارهم الى البلد و شعبه ، بمعنا ياشعب انت محور التغيير ، انت من تجعل الانتخابات خير باختيار او شر باختيارك .
محل الشاهد :
الانتخابات : هي العملية الرسمية لاختيار شخص لتولي منصب رسمي .
ذلك النظام الذي اختلف في امره ثلاث فئات فئة مؤيدة ، فئة معارضة ، فئة واقفة على التل ، نظام زج في انظمة الدول ، و صنف هو المنجي للشعوب و يحقق العدالة في الحكم و سلطة .
نحن ليس في صدد البيان الشرعي لنظام الانتخابات و مدى توافقه مع شريعة الاسلام ، او هل فقراته و بنوده بذاتها صحيحة ام لا .
و انما كلامنا بصدد لماذا الانتخابات لم تحقق السعادة لشعوب رغم الرغبة و التوجه الى العمل بها و اعتمادها ؟!!
جوابا على ذلك نقول :
ان كل نظم العالم السماوية منها و حتى الارضية ، لن تحقق السعادة للشعوب ، و ذلك ليس لخلل في ذات تلك الانظمة و بنودها و خصوصا السماوية منها ، *وانما هو الخلل راجع و بصراحة في الامة* .
ان الانتخابات ميزتها سمحت لتدخل الامة في نتائجها و قراراتها ، و ذلك يكون من خلال صناديق الاقتراع .
اذن بحسب الفرض لا سلطة على الامة عند القيام بالعملية الانتخابية الا سلطة اختيارها ، و بذلك فوضت الامة امرها بالقرار و الاختيار ، و ان كنا نرى في الخفاء قد يقع خلاف ذلك ، محل الشاهد :
اذن على الامة ان تعرف تحت هذا النظام هي المسؤول الاول عن كل خلل و فساد يقع مهما كان نوعه ، لانها هي من ساهمت في وصول الفاسد الى دفة الحكم باختيارها ، وتعتبر بذلك بدرجة من الدرجات مساهم و مساندة .
ان على الامة ان تدرك ان ما يقع اليوم من خلل في مفاصل الحكم و السلطة كانت سببه الامة نفسها ، عندما نظرت باختيارها الى المصالح الشخصية المحدودة ، و تخلت عن المصالح العامة للدين و الدولة .
فانت عندما تنتخب المرشح باختيارك ، و على اساس النظرية الحزبية او العشائرية او الفؤية او القومية الى اخر الاسباب ، و كل ذلك يكون احيانا مع العلم بفساد المرشح ، اذن انت تكون مساهم و مشترك بكل فساد يقع .
نعم لا ضرر ان تنتخب من عشيرتك او حزبك او جهتك الخاصة ، و لكن يجب ان يكون من هو العادل و يحقق النزاهة و الكفاءة و حسن التدبير السياسي و القيادة في ادارة الدولة و مؤسساتها .
نعم لا بأس ان تشترك مع المرشح بنفس الحزب او الاتجاه الديني او السياسي او القومي و لكن لا يكون ذلك على حساب الضرر بالدين و الدولة .
اننا كثيرا ما سمعنا و شاهدنا بأعتراف المجتمع هناك من لم يشهد له بالاستقامة الذاتية و الموضوعية و رغم ذلك رشح و انتخب اذن من المذنب؟!
اذن لن تكون الانتخابات بذاتها هي المنجية من الواقع الفاسد و تحقق بذلك السعادة للامة و لا تغير الواقع ، *الا اذا قررت الامة انتخاب من هو عادل و منصف و ذو كفاءة* .
اللهم احفظ الاسلام و اهله
اللهم احفظ العراق وشعبه

الشيخ محمد الربيعي


اذا لم تظهر لك التعليقات فأعد تحميل الصفحة (F5)

مواضيع أخرى للناشر

الانهيار الشيعي في العراق

اُسدل الستار على الشيعة كجماعة سياسية في العراق وانتهى دورهم كقوة محتملة فاعلة ومؤثرة في مسار السياسة الإقليمية والدولية بعدما
......المزيد

دولة القانون تدعو الحكومة الى تحمل مسؤوليتها في حماية ارواح المواطنين

تدعو كتلة دولة القانون وزارة الصحة والحكومة الى تحمل مسؤوليتها في حماية ارواح المواطنين من المرضى الراقدين في المستشفيات والتعامل
......المزيد

الشَر الأميركي يتطاير إلى كل مكان في العالم

الشيطان الرجيم الأكبر، أميركا الشريرَة التي تتطاير شرورها نحو كل مكان آمن على وجه هذه البسيطة،
......المزيد

المعلوماتية برهان الربوبية الاكبر الحلقة السادسة

سلسة حلقات يعدها ويقدمها الدكتور عمرو شريف عشر حلقات كل حلقة عشر دقائق
......المزيد

معلومات تكشف لأول مرة

سمعت من السيد عادل عبد المهدي باجتماع موسع مع المحافظين كنت حاضرا فيه اذكر منه الحوار الاتي
......المزيد

المعلوماتية برهان الربوبية الاكبر الحلقة الخامسة

سلسة حلقات يعدها ويقدمها الدكتور عمرو شريف عشر حلقات كل حلقة عشر دقائق
......المزيد

المعلوماتية برهان الربوبية الاكبر الحلقة الرابعة

سلسة حلقات يعدها ويقدمها الدكتور عمرو شريف عشر حلقات كل حلقة عشر دقائق
......المزيد

المعلوماتية برهان الربوبية الاكبر الحلقة الثالثة

سلسة حلقات يعدها ويقدمها الدكتور عمرو شريف عشر حلقات كل حلقة عشر دقائق
......المزيد