السوبر مان او الإنسان الخارق عند نيتشة (الحلقة الثانية)

  • 27 - 07 - 2021
  • 798
-يؤمن "نيتشه" بنظرية التطور مالت دارون ، ويؤمن أن الإنسان الحالي تطور من كائنات أدنى منه مرتبة ، وإنو التطور مايزال مستمر ، وأن الإنسان الحالي ، ماراح يبقى على وضعه ، وإنما راح يتطور إلى إنسان آخر أفضل وأقوى وأذكى من الإنسان الحالي ، وهذا الإنسان سماه نيتشه (السوبرمان ) أو (الإنسان الخارق ) أو (الإنسان الاعلى ) ..

 

 

 

-وشنو هذا السوبرمان ، سولفلي عنه شوية ، ممكن ؟

-السوبرمان : هو الإنسان اللي يبلغ مرحلة متطورة من الوجود ، بحيث يصير عنده مناعة ضد الأمور الإنسانية مثل : الشفقة والرحمة والعطف والمعاناة وإحتمال الضعفاء وغلبة قوة الروح على قوة الجسد والإيمان بالحياة بعد الموت وغيرها ، هاي الأمور كلها ، السوبرمان لايؤمن فيها ولايتبناها ..

-چا بيمن يؤمن السوبرمان ؟

-يؤمن السوبرمان بأنه هو اللي لازم يشرع القيم والأخلاق ، يعني هو اللي يحدد إنو هذا الشي خير وإنو هذا الشي شر ، بدون الإعتماد على الدين أو الفلسفات الأخلاقية في تكوين القيم والأخلاق ، فالسوبرمان يستخدم عقله فقط ، للوصول إلى القيم والأخلاق ، وماياخذ القيم والأخلاق جاهزة من المجتمع أو الدين ، وهذا الشي يخليه سعيد ومرتاح ومنطلق ..

-عود ليش السوبرمان ، مايؤمن بالروحانيات أو الحياة بعد الموت وغيرها من الأمور التي تعارف الناس على كونها ممدوحة ؟

- لأن السوبرمان مايؤمن بالأديان ، ولايؤمن بوجود الله ..

-زين ، شنو نظرة نيتشه للإنسان الحالي ؟

-نيتشه يعتبر الإنسان الحالي ، مجرد "دودة حقيرة" ، تثير الاشمئزاز ..

-شنو القيم اللي يؤمن بيهه هذا السوبرمان ؟

-القيم الوحيدة اللي يلتزم بيهه السوبرمان ، هي القيم اللي ترفع شأن الإنسان ، وتخليه قوي وشجاع وسعيد وصريح ويحب نفسه ويفضلهه ع الكل ..

-شلون يعني ؟

-أكو بعض الفلاسفة يگولون : إذا أردت أن تتخلص من آلامك ومعاناتك ، فلازم تأيس من الحياة وتغرگ بحزنك ؛ حتى بعدين تگدر تستسلم بصورة تامة للرب ، ويكون عندك إيمان مطلق بيه ..

-ونيتشه شنو رأيه بهذا الكلام ؟

-نيتشه يگول : عوفك من هاي الكلاوات اللي ماتوكل خبز ، لازم تترك هاي الأمور اللي تجعل منك إنسان ضعيف وخنيث ، ولازم تعتمد على نفسك فقط ، حتى تكون انسان قوي وسعيد ، يعني تكون "سوبرمان" ..

-حلو ، زين هذا السوبرمان ، راح يجي عن طريق التطور الطبيعي ، لو راح يجي عن طريق التطور الصناعي ؟ يعني بعبارة أخرى : نترك الامر للطبيعة وهي اللي تتولى تطوير الإنسان الحالي الى سوبرمان ؟ لو لازم إحنه نتدخل صناعيا بتكوين السوبرمان ؟

-يگول نيتشه : صحيح أكو تطور بالطبيعة ، ممكن من خلاله يتطور الإنسان الحالي الى سوبرمان ؛ بس لازم مانعتمد ع الطبيعة ؛ لأن الطبيعة شغلتهه بطية وتطول ، لازم إحنه نطور الإنسان الحالي ونخليه سوبرمان ، بطرق صناعية نسويهه بأيدينا وتحت إشرافنا ؛ حتى نضمن إيجاد هذا المخلوق اللي إسمه "السوبرمان" بأسرع وقت ..

-وشنو هاي الطريقة الصناعية اللي من خلالهه نگدر نصنع السوبرمان ؟

-يگول نيتشه : الطريقة هي ان نزوج الرجال الأقوياء والأصحاء والاذكياء ، بنسوان قويات وصاحيات وذكيات ؛ حتى نضمن إنو فروخهم وجهالهم راح يطلعون مثلهم ، أقوياء وصاحين واذكياء ، وذوله الفروخ نسويلهم مدارس خاصة ، نعلمهم بيهه القوة والقسوة والعنف والجرأة والشجاعة ، وهذا الجيل راح يطلع جيل مقدام وسبع ومايوگف بوجهه شي ، ومايعترف لا بخير ولا بشر ، لأنو الخير فقط هو اللي يخلينه نحس بقوتنه ، والشر فقط هو اللي يخلينه نحس بضعفنه ..

 

والحمد لله ..

 

الفيلسوف_نيتشه ( الحلقة الثانية )

 

باسم_الشبلاوي


اذا لم تظهر لك التعليقات فأعد تحميل الصفحة (F5)

مواضيع أخرى للناشر

(البحت)

يسولفون على وحده زعلت ويه رجلها ..راد منها الزلمة يمعودة اتعوذي الشيطان گول ما رضت تبقه ومن الصبح صرت اهديماتها
......المزيد

تجربة سجن ستانفورد

من أغرب التجارب في التاريخ في دراسة أثارت جدلا واسعا،
......المزيد

الوجود.. والماهية ؟؟!!

-كل شي بالدنيا إله جهتين : وجود وماهية ، مثلا السماء إلهه وجود وإلهه ماهية
......المزيد

العود.. الابدي عند نيتشة (الحلقة السادسة)

نيتشه عنده فكرة مهمة في فلسفته إسمها "العود الابدي" .. -شتگول هاي الفكرة ؟
......المزيد

نيتشة والسلطة (الحلقة الخامسة)

-يگول نيتشه : يجب أن يكون الحكم والسلطة بيد الطبقة الارستقراطية
......المزيد

مات الإله.. عند نيتشة (الحلقة الرابعة)

إنتقد نيتشه الدين بصورة عامة ، وإنتقد الدين المسيحي بصورة خاصة ..
......المزيد

نيتشة والمرأة (الحلقة الثالثة)

يگولون : نيتشه چان يكره النسوان كلش ، ويموت منهن ، إلى درجة إنو فد مرة گال عن النسوان :
......المزيد

السوبر مان او الإنسان الخارق عند نيتشة (الحلقة الثانية)

-يؤمن "نيتشه" بنظرية التطور مالت دارون ، ويؤمن أن الإنسان الحالي تطور من كائنات أدنى منه مرتبة ، وإنو التطور
......المزيد